• اضطراب الشخصية بجنون الشك هو حالة من مجموعة من حالات اضطراب الشخصية من مجموعة الكتلة (أ) و التي تشمل طرق غريبة الأطوار في التفكير. الأشخاص المصابون بجنون الشك يعانون من الشك الزائد و عدم الثقة في الآخرين بشكل صارم للغاية حتى في حالة عدم وجود سبب حقيقي يدعو لهذا الشك.
  • هذا الاضطراب في الشخصية عادة ما يبدأ مرحلة مبكرة بعد البلوغ و النضج و يظهر أنه أكثر شيوعا في الإصابة به عند الرجال أكثر من السيدات.

 

أعراض الاصابة باضطراب جنون الشك:

الأشخاص المصابون باضطراب جنون الشك يكونوا دائما في حالة تحفز تجاه الآخرين معتقدين أنهم دائما يحاولون أن يحطوا من قدرهم أو يقوموا بإيذائهم أو تهديدهم. بشكل عام هذه المعتقدات الغير صحيحة بالإضافة لعاداتهم في العتاب و اللوم و عدم الثقة قد تتداخل و تؤثر بشكل سلبي على قدرتهم على تكوين علاقات قريبة و قوية. الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب :

  • لديهم شك دائم و مستمر في التزام الآخرين و إخلاص و وفاء الآخرين معتقدين بشكل دائم أن الآخرين يقومون باستغلالهم أو يقوموا بخداعهم.
  • مقاومون للوثوق في الآخرين أو الكشف عن المعلومات أو البيانات الشخصية بسبب خوفهم من أن هذه المعلومات سوف يتم استخدامها بشكل سلبي ضدهم.
  • غير مسامحون و حاملون بشكل دائم للأحقاد و الضغائن.
  • يكونون شديدي الحساسية بشكل مبالغ فيه و يأخذون الانتقاد بشكل سلبي.
  • يقومون دائما بقراءة المعاني الخفية في الملاحظات البريئة أو النظرات العادية للآخرين.
  • يتخيلون هجمات على شخصياتهم و التي تكون غير واضحة أو ظاهرة للآخرين. عادة ما تكون ردة فعلهم غاضبة و سريعة في الثأر.
  • لديهم شك مستمر و متواصل و متكرر و غير مبرر بأن أزواجهم أو حبيبهم غير مخلص.
  • يكونون عامة باردين و يحافظون على مسافات بعيدة دائما في علاقاتهم مع الآخرين و قد يصبحون متحكمين و غيورين.
  • لا يرون دائما لأنفسهم دورا في أية مشاكل أو نزاعات و يرون أنفسهم دائما على صواب.
  • لديهم دائما صعوبة في الاسترخاء و الشعور بالهدوء.
  • يكونون غالبا عدائيين و يتسمون بالعند و كثيري الجدال.

 

أسباب الاصابة باضطراب جنون الشك:

  • السبب الدقيق للإصابة باضطراب جنون الشك ليس معروفا لكنه عادة ما يشمل مزيجا من العوامل البيولوجية و العوامل النفسية. حقيقة أن اضطراب جنون الشك أكثر شيوعا عند الأشخاص الذين لهم أقارب مقربون مصابون باضطراب انفصام الشخصية يعزز من احتمالية وجود رابط جيني بين هذين النوعين من اضطرابات الشخصية.
  • مشاكل و تجارب الطفولة المبكرة و التي تحتوي على صدمات جسمانية و عاطفية تعد أيضا من العناصر المتهمة بلعب دور في الاصابة باضطراب جنون الشك.

 

كيف يمكن تشخيص و اكتشاف اضطراب جنون الشك؟

  • في حالة ظهور أو وجود بعض الأعراض الجسمانية سوف يبدأ الطبيب في القيام بتقييم شامل للحالة من ناحية التاريخ الطبي و النفسي و أيضا فحص و كشف جسماني في حالة التأكد من الأعراض.
  • على الرغم من عدم وجود تحاليل معملية خاصة بالكشف عن اضطرابات الشخصية إلا أن الطبيب المعالج قد يلجأ للعديد من الفحوصات و التحاليل التشخيصية للكشف عن أية أمراض جسمانية قد تكون سببا في حدوث هذا الاضطراب في الشخصية.
  • في حالة عدم اكتشاف أية أسباب عضوية أو جسمانية للأعراض سيقوم الطبيب المعالج بتحويل الحالة الى طبيب نفسي أو أخصائي علاج أمراض نفسية من المتخصصين في تشخيص و علاج الأمراض النفسية. الأطباء النفسيين يقومون باستخدام مقابلات شخصية مصممة و معدة بشكل خاص و أدوات تقييم خاصة لتقييم حالة الشخص و الكشف عن وجود أية اضطرابات في الشخصية.

 

كيف يمكن علاج اضطراب جنون الشك؟

  • الأشخاص المصابون باضطراب جنون الشك لا يلجئون للعلاج بنفسهم حيث أنهم لا يؤمنون بوجود مشاكل لديهم. عندما يكون العلاج النفسي هو الخيار لعلاج اضطراب جنون الشك. العلاج حينها عامة ما يركز على زيادة المهارات العامة في التعامل مع الآخرين بالإضافة الى تحسين التفاعل الاجتماعي و التواصل مع الآخرين و مدى التقدير و الاحترام للنفس.
  • نظرا لأن الثقة هي عامل مهم للغاية في العلاج النفسي فالعلاج حينها يعد تحديا كبيرا حيث أن المصابين باضطراب جنون الشك لا يثقون في الآخرين. كنتيجة في النهاية معظم الأشخاص المصابون باضطراب جنون الشك لا يتبعون خطة العلاج الموصوفة لهم من الأطباء النفسيين القائمين على علاجهم.
  • العلاج بالأدوية لا يعد نقطة كبيرة في العلاج للمصابين باضطراب جنون الشك. لكن مع ذلك قد يتم وصف بعض الأدوية و منها الأدوية المضادة للقلق و الأدوية المضادة للاكتئاب و الأدوية المضادة للاضطرابات النفسية في حالة شدة الأعراض عند المريض و عند معاناة المريض من بعض المشاكل النفسية المصاحبة مثل القلق الشديد أو الاكتئاب.

 

ما هي المضاعفات المصاحبة للإصابة باضطراب جنون الشك؟

  • طريقة التفكير و السلوكيات المصاحبة للإصابة باضطراب جنون الشك يمكن أن تؤثر على قدرة الشخص في الحفاظ على علاقاته بالإضافة الى قدرته على التصرف في المواقف الاجتماعية أو المواقف المرتبطة بالعمل.
  • في العديد من الحالات الأشخاص المصابون باضطراب جنون الشك يدخلون في معارك قانونية من حيث مقاضاة الأشخاص و الشركات التي يعتقدون في وجود مشاكل تجاههم.

 

ما هو متوقع للأشخاص المصابين باضطراب جنون الشك؟

  • النتائج المتوقعة للمصابين باضطراب جنون الشك تختلف من شخص لأخر.
  • يعد هذا المرض مرضا مزمنا مما يعني أنه يميل لأن يستمر مع الشخص المصاب به طوال حياته. على الرغم من ذلك إلا أنه يوجد بعض الأشخاص الذين يستطيعون المعيشة بشكل مقبول مع وجود هذا الاضطراب لديهم و تكون لديهم المقدرة على الزواج و العمل.
  • بينما في باقي الحالات قد يحرم الشخص من ممارسة حياته الطبيعية تماما بسبب هذا الاضطراب و يحدث ذلك لأن الأشخاص المصابين بهذا الاضطراب يميلون لمقاومة العلاج و بالتالي تكون النتيجة النهائية هي الفشل في العلاج.

 

هل يمكن الوقاية من الإصابة باضطراب جنون الشك؟

  • على الرغم من أن الوقاية من الإصابة باضطراب جنون الشك هو أمر غير ممكن على الاطلاق إلا أن العلاج في بعض الأوقات يسمح للأشخاص المعرضون للإصابة بهذه الحالة بتعلم طرق أكثر إنتاجية و عملية في التعامل و التصرف في مختلف المواقف.